إكتشفي فوائد الزنجبيل وطرق إستعماله.

عرف  الزّنجبيل منذ زمن طويل خاصة في  الطّهي وفي الطّب البديل ويتميز بأزهاره الخضراء الأرجوانية وساقه العطرية، ويستخدم أساسا في الظهي والمعالجة ،ويحتوي الزنجبيل على مجموعة كبيرة من مضادات الأكسدة القوية،ويضم  الكثير من المعادن والزيوت المهمة، وقد إستعمل الزنجبيل كثيرا في الطب الصيني  بشكل أساسي، وتم إدراجه ضمن قائمة الأعشاب الظبية  الصينية ،وعرف كأحد التوابل الغدائية وكمعالج أساسي للأمراض.
إكتشفي فوائد الزنجبيل وطرق إستعماله.
ملاحظة هامة:  يجب عدم تناوله (الزنجبيل) من قبل الحوامل إلا تحت إشراف طبيب مختصّ.

I-فوائد الزنجبيل وطرق إستعماله:

1-طريقة الاستعمالفي تخفيف ألالام الدّورة الشّهريّة:
ّ تناول 250 غرام من الزّنجبيل 4 مرّات يوميّاً لمدّة ثلاثة أيّام،  خلال فترة الدّورة الشّهرية، يعادل  مفعول مسكّنات الآلام الطبيّة.

2-ينظم مستوى السّكر:

طريقة الاستعمال :
حيث أنّ تناول كوب من مشروب الزّنجبيل يوميّاً يعمل على خفض مستوى السّكر في الدّم وتنظيمه ، و يزيد فاعليّة الأدوية المستخدمة في علاج هذا المرض.


3-معالجة الأرق:

طريقة الاستعمال:
ّ اشربي كوب من الحليب الدّافئ، مع مسحوق الزنجبيل.

II-الأثار الجانبية لزنجبيل:

تولُّد الغازات المعويَّة، والنَّفخة، والغثيان. وترتبط هذه الآثار الجانبيّة مع الزّنجبيل المجفَّف أو مسحوق الزَّنجبيل في أغلب الاحوال . ولدى إستعمالي الزّنجبيل كمعالج تكميليّ أو بديل يجب استشارة الطّبيب المختصّ، وإعطاؤه فكرة كاملة عن مقدار الجرعات  المتناولة وطريقة الاستخدام التي يتّبعها المريض.

1-نصائح مهمة:


الابتعاد عن  أخذ الزّنجبيل في حالة إصابة المريض بالأمراض التّالية: 
  • أمراض الدّم: فإذا عانى الشّخص من أحد أمراض الدّم، مثل: سرطان الدّم،أو الهيموفيليا، أو فقر الدّم، فإنّ تناول الزّنجبيل قد يرفع من خطر حدوث نزيف لديه.
  • أدوية تمنع تمنع تجلّط الدّم: مثل اسبيرين، ديكلوفيناك، ايبوبروفين، وارفارين، نابروكسين، وغيرها من الأدوية. 
  • مرض السّكري: يفضّل عدم تناول المصابين بالسّكري للزّنجبيل، فهو  يخفض مستوى السّكر في الدّم.
  • أمراض القلب: ينصح الخبراء بعدم تناول الزّنجبيل لمن يعانون من أمراض القلب، حيث تزداد بعض الحالات سوءاً في حالة  تناول جرعات عالية من الزّنجبيل.  

2-الطريقة السليمة لتخزين الزنجبيل طازجآ

يفضّل تخزين الزّنجبيل الطازج في مكان جاف، بارد ّ، ومظلم، وينهى عن وضعه في الثّلاجة حتى بعد قطعه. وللاستفادة منه أكثر يفضّل استخدامه  في حدود أسبوعين إلى ثلاثة أسابيع، ويفضّل إبعاد مسحوق الزّنجبيل عن مصادر الضّوء والحرارة.

III-طريقة إعداد شاي الزّنجبيل :

المكونات لتحضير شاي الزنجيل:

  • جدور الزنجبيل ظازجة  مقطعة إلى شرائح.
  • كوب من الماء.

طريقة الإستعمال :


نقطع 2 جدريين من  الزّنجبيل إلى شرائح ونضيف كوباً من الماء إليها. نترك المزيج على نار هادئة لمدّة 10 دقائق. ونغطّي الوعاء للحفاظ على أكبر قدر من المكوّنات المتطايرة والمهمة. نزيل الشرائح ونصفّي ما تبقّى من الماء، ونشربه قبل كل وجبة،


VI-الزنجبيل وطريقة علاجه لبعض الأمراض:

1-علاج المغص النّاتج عن الإسهال:

المكوّنات:

  • ملعقة صغيرة من الزّنجبيل المطحون.
  • حبّة البركة.

طريقة التّحضير:

نأخذ نصف ملعقة صغيرة من الزّنجبيل المطحون، ونمزجها في كوبٍ مغليّ بحبّة البركة ونشربها.

2-علاج  أمراض القلق والتّعب.

المكوّنات:
  • فنجان من الزّنجبيل المطحون.
  • قليل من الماء الدّافئ. 
طريقة التّحضير:
نضع فنجان الزّنجبيل مطحون في وعاء من الماء الدّافئ، ونتركه لمدّة عشر دقائق، ثمّ نضع القدمين حتّى منتصف السّاق فيه، ونسترخي تماماً أثناء الجلوس على مقعد منخفض، أو سرير لمدّة ربع ساعة، ثمّ نغسل الرّجلين،ونجففها.

3-علاج عسرالهضم:


المكوّنات:
  • نصف كيلو من العسل.
  • خمسون جرام من الزّنجبيل.
  • خمس وعشرون جرام من النعنع المطحون.
طريقة التّحضير:
نقوم بصنع مربّى الزّنجبيل بالنّعناع، وذلك بطبخ جميع المكوّنات مع بعضها البعض، ونأخذ ملعقةً صغيرةً منه بعد كلّ وجبة .

4-علاج الخمول والوهن:

مكونات:
  • ماء ساخن
  • مسحوق زنجبيل مطحون
  • زيت مقدار ملعقة كبيرة
طريقة التحضير:
نضع القدمين في حمّام مائيّ ساخن مذاب فيه زنجبيل مطحون قدر ملعقةٍ كبيرة، مع دهن الجسم بالزّيت.
بشرى
كاتبة المقالة
مُدَونَة عربية مهتمة بقضايا المرأة، أشتغل حاليا كمحررة ومشرفة في موقع صــــــحراء كْـــــــــيُـــــوتْ .

جديد قسم : عصائر ومشروبات

إرسال تعليق

Home