-->

إكتشفي الملحفة الصحراوية رمز الهوية وجمال المرأة الصحراوية

لكل بلد زي تقليدي معين يميزه عن غيره من البلدان، وزي المرأة الصحراوية هي "المَلْحْفَةُ" وتعتبر"الملحفة" النسائية الصحراوية مصدر فخر واعتزاز للمرأة الصحراوية عامة.
إكتشفي الملحفة الصحراوية رمز الهوية وجمال المرأة الصحراوية
 فالملحفة الصحراوية، جمعت في تشكيلتها بين جمالية الشكل وتناسق الألوان، دون أن نغفل أهميتها في الرمزية والحضور فيما يتعلق بالهوية  الصحراوية عامة، وهوية المرأة الصحراوية تحديدا، حيث من خلالها يتحدد إنتمائها للمجتمع الصحراوي، الذي يتميز  بالمحافظة على التقاليد والحشمة والوقار.

ويمكن الإشارة إلى العديد من أسماء الملاحف، حيث تحمل أسماءا مختلفة، من بينها "كنيبة" و"كاز" و"كاز الغليط" و"كونتر" "وشكة" و"حريم السلطان ""وديجيتل " "وشكة مدبي " ....الخ.
إقرئي أيضا: طريقة تحضير العجنة الصحراوية.
وكلها أسماء تدل على طبيعة الثوب المصنوعة به كالقطن الخالص، أو شكل الرسومات المطبوعة عليها، أو بألوان محايدة مثل الأبيض والأسود والبني والتي غالبا ما تلبس في المناسبات فقط، مثل حفلات الزفاف الفاخرة وغيرها، وثمنها مرتفع مقارنة بالأنواع العادية الأخرى.

إكتشفي الملحفة الصحراوية رمز الهوية وجمال المرأة الصحراويةوتتميز الملحفة الصحراوية بالألوان الهادئة والمتناسقة ، والمتطورة حسب الموضة. وترتدي الشابات الصحراويات ” الملاحف” بألوانها الزاهية والفاتحة، بينما ترتدي المسنات   الألوان الداكنة والقاتمة، كما أن ألوان الملاحف تعكس  المستوى الإجتماعي، هكذا نجد ملاحيف خاصة بسيدات القبائل الصحراوية، وهي مصنوعة من القطن الخالص و تتميز بسواد شديد وهي باهضة الثمن.

ويتميز الثوب الصحراوي الذي تعد منه الملحفة بوحدة التفصيل، فهو لايحتاج الى خياطة وتفصيل وتصميم كما هو معهزد بالألبسة التقليدية، بل  يحتاج فقط إلى "عُقدتين "  من الأعلى،  ويطلق عليهما “خْلاَلَيْنْ” يمكنان المرأة من إخراج رأسها ويديها ولف جسدها بالجزء المتبقي من الثوب.
إقرئي أيضا: طريقة تحضير اللحسة الصحراوية.
إكتشفي الملحفة الصحراوية رمز الهوية وجمال المرأة الصحراويةويعتبر صنف ملاحف  “النيلة” من أشهر الملاحيف بالصحراء ، و”النيلة” هي عبارة عن مادة زرقاء ذاكنة  تصبغ بها الملاحف ولها إستعمالات عديدة نذكر منها: مقاومة حرارة وأشعة الشمس،  كما تعتمد كمادة لتبييض الوجه وتحسين بياضه، كما لمادة النيلة  فائدة كبيرة تتجلى  في  صفاء ونعومة البشرة  وبياضها.


ولا يقتصر اشعاع الملاحف الصحراوية فقط في المغرب وموريتانيا، بإعتبارهما الوجهتين الأساسيتين في المغرب العربي، بل يتعاداها إلى الجزيرة العربية خاصة الإمارات، حيث يظهر التشابه الكبير بين الزي الصحراوي والزي العربي الأصيل بكل من السعودية والإمارات وبعض الدول ذات البيئة الصحراوية.

ونخلص في النهاية إلا أن الزي الصحراوي خاصة "الملحفة" فإنها تمثل هوية المرأة الصحراوية، كما تمثل هويتها، ونشير أن العديد من المصممين العالميين منبهرين من قدرة المرأة الصحراوية على إرتداء ثوب بدون خياطة، وفي نفس الوقت يحافظ على الوقار والحشمة، وهو من المميزات التي قلما نجدها في الأثواب العصرية الحالية.
إقرئي أيضا: طريقة فعالة لتطويل الرموش بزيت الأركان
بشرى
كاتبة المقالة
مُدَونَة عربية مهتمة بقضايا المرأة، أشتغل حاليا كمحررة ومشرفة في موقع صــــــحراء كْـــــــــيُـــــوتْ .

جديد قسم : عادات وتقاليد

إرسال تعليق

Home